صفاء الفحل تكتب … حاجة غريبة

1

عصب الشارع
صفاء الفحل

Safaa.fahal@gmail.com

حاجة غريبة

أحاول منذ فترة إعداد ملف متكامل عن شركات القوات المسلحة كعمل صحفي يأخذ كافة الجوانب لتلك الشركات التي تسعي بعض الجهات لضمها لوزارة المالية وقد قمت في سبيل ذلك بزيارة عدد منها وأنا أحمل القناعة بأن هذه الشركات يجب أن تظل تدار من ضباط القوات المسلحة نفسها لعدة أسباب أهمها الإنضباط ووجود العديد من الأيادي العاملة في صفوف القوات النظامية وبالتالي تقل تكلفة التشغيل..

وللحقيقة والتاريخ فقد فتحت أمامي كافة الشركات التي زرتها أبوابها لمعرفة مايدور داخلها دون خوف او وجل وأنا اتقدم بألشكر لإدارات هذه الشركات من القادة العسكريين فقد تعاملوا مع الأمر باريحية ولم ينتابني الإحساس للحظة بأن هناك مايخفونه حتي لحظة إتصالي بشركة (الساطع) لمعرفة رأي مديرها حول الأمر..

ولكن لا أدري لماذا انتابني إحساس (العدائية) عند إتصالي بمدير مكتب مدير شركة الساطع (مجذوب) لأخذ موعد فكان رده بكل فظاظه (انا ما ماعندي زمن) ولم يرد علي إتصالاتي بعد ذلك وهو لا يدري إننا قد اخترنا مهنة (المتاعب) واننا لن نتوقف عن الأمر حتي اكماله فاصيب بالهلع وأنا اقف أمامه داخل الشركة وأطلب مقابلة السيد المدير ليكرر نفس الروح (العدائية) ويدخل ويخرج ليخبرني بأن السيد المدير (لا يريد مقابلتي) ولكن بعد جدل طويل وتهديد منه ووعيد ومع إصرارنا ووصوله لقناعة بأنني لن أغادر دون تلك المقابلة غير المرغوب فيها عاود (تمثيلية) الدخول والخروج طالب مني اخيراً الدخول..

اللواء الساعوري الوالي السابق رجل مهذب ومحنك امتص كمية الغضب التي احملها بالإعتذار بشدة لتصرفات مدير مكتبه ولم يكن أمامنا الا قبول ذلك الإعتذار الجميل قبل أن يجيب علي بعض الإستفسارات التي كنا نحملها ويعتذر عن البعض الآخر علي إعتبار ان هناك لجنة مشكلة بالقوات المسلحة لهذا الملف وهي الوحيدة المخولة للحديث عنه

لن نستبق الأحداث أو نرمي التهم جزافاً رغم أن الحس الصحفي (الامار بالسوء) يقول بأن هناك أمر يحاول مدير مكتب المدير عدم حصولنا علي معلومات عنه أو أن السادة بشركة الساطع لديهم قناعة مسبقة بأن الإبتعاد عن الإعلام بقدر المستطاع نوعاً من السلامة رغم اننا سنظل ننادي ونكافح ليظل حق الحصول علي المعلومة مكفول للأجهزة الإعلامية فقد أنتهي زمن (الغتغته والدسديس ) أو أن إدارة الساطع تري غير ذلك

واخيراً هناك سؤال (صغير) يجول بخاطري فالغالبية العظمي في هذه الشركات من القوات النظامية ويتقاضون رواتبهم من ميزانية الأمن والدفاع فهل يحصلون علي رواتب مزدوجة من هذه الشراكات ام انهم يحتسبون الأمر علي أساس … هي لله ..هي لله..