ما زال النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو يطارد الأرقام القياسية العالمية.

وسجل رونالدو هدفه رقم 102 مع المنتخب البرتغالي أمس الأربعاء في المباراة التي فاز بها فريقه على منتخب أندورا وديا 7-0.

وأصبح رونالدو على بعد 8 أهداف دولية فقط لينفرد بالرقم القياسي من حيث تسجيل أكبر عدد من الأهداف الدولية، الذي يحمله حاليا الإيراني علي دائي الذي سجل 109 أهداف مع منتخب بلاده.

وتخطى رونالدو حاجز 100 هدف مع المنتخب البرتغالي في المباراة التي فاز بها الفريق على السويد في سبتمبر/ أيلول الماضي بدوري أمم أوروبا بعدما سجل هدفين.

وسجل رونالدو هدفا أمام منتخب أندورا في الدقيقة 85 من ضربة رأس من مسافة ليجعل النتيجة 6-0، لكنه أهدر العديد من الفرص قبل هذا الهدف.

ويظل رونالدو “35 عاما” لاعب يوفنتوس الإيطالي الذي تعافى مؤخرا من فيروس كورونا، هداف أوروبا على المستوى الدولي.

ويأتي خلفه أسطورة المجر فيرينتس بوشكاش الذي سجل 84 هدفا مع المنتخب المجري وإسبانيا.

فيما سجل المجري ساندور كوتشيس 75 هدفا.

ويأتي خلفهم الألماني ميروسلاف كلوزه الذي سجل 71 هدفا ثم جيرد مولر الذي سجل 68 هدفا