(تحقيق) دكتور الجلدية ياسر عبدالحي حامد : السمنة في حد ذاتها احدى الأمراض الخطيرة وحبوب التسمين تسبب الجلطات وهشاشة العظام وتصلب الشرايين !ح

0

دكتور الجلدية ياسر عبدالحي حامد : السمنة في حد ذاتها احدى الأمراض الخطيرة وحبوب التسمين تسبب الجلطات وهشاشة العظام وتصلب الشرايين !

صاحب بوتيك بسنار : أنثى مقبلة على الزواج طلبت حبوب تسمين لزيادة وزنها خلال 20 يوما فقط لاقتراب الزواج !

وزير الصحة المستقيل بسنار : التعامل بهذه الحبوب يعتبر جريمة قانونية أخلاقية دينية وضعف الرقابة بسنار يساعد على التهريب !

بت البدري عباس : رأيت بعيني دكان وسط سوق سنار يعطي المجال بصورة مقززة فاحشة الاناث عشان تختار أي منطقة تريد زيادتها

 

مكتب كبار الصيادلة بمستشفى سنار التعليمي : يدعو السلطات لملاحقة من يبيعون حبوب الشهية بالردع لانها تسبب الفشل الكلوي والسرطان !

الصيدلية نمارق الطيب المكي : حبوب التسمين تسبب الأرق مع صعوبة النوم !

تحقيق صحفي : خالد أبو شيبة

يتصور بعض تجار أسواق العطور وأدوات التجميل وحتى في شق ارفف الصيادلة الخاص بأدوات التجميل أن عهد الحريات هو الفوضى والافلات من المحاسبة والعقاب والتعامل مع الممنوع وعدم الالتزام بالقانون كل ذلك تم بعد ثبتوت ان أعداء الديمقراطية بصورة يومية عبر وسائل الاتصال الحديثة هذه المسألة في عقول الكثير من الناس الذين لم ينالو حظا كبيرا في التعليم !
لذلك استغل البعض من هؤلاء التجار غياب مجلس الصيدلة والسموم بولاية سنار عن القيام بمهامة مما شجع ضعاف النفوس لإدخال حبوب زيادة أوزان الجسم بكامل تفاصيلها التي أصبحت تباع علنا عبر صور تعطي للفتاة الزبونة لتختار أي منطقة بجسمها تحتاج أن يزداد وزنها ويتم هذا جهارا نهارا بسوق سنار كما ذكرت بت البدري عباس
وشوهد أن أماكن بيع هذه الممنوعات تكتظ بالنسا ء على طوال ساعات العمل من الساعة 6 صباحا حتى 6 مساء و لايخافون من بطش القانون فلذلك بدأت صحيفة ( فجاج ) بدق ناقوس الخطر بما يحصل من بيع للموت المجاني للإناث بولاية سنار فبدأت الصحيفة بهذه اللقاءات الصحفية مع بعض الشخصيات ذات الوزن الاعتباري بولاية سنار .

تحقيق فجاج .. السمنه

 

 

 

 

 

 

 

 

فكانت البداية بنائب أخصائي الأمراض الجلدية والتناسلية دكتور ياسر عبدالحي حامد من منطقة ودالعباس شرق سنار والذي أوضح ان حبوب الكساميثازون هي تتبع لعائلة الكورتيزون وتستخدم في حالات مرضية معينة بطريقة معينة ولفترة محددة ولكنه في الآونة الاخيرة أصبحت هناك فئة كبيرة من الفتيات يتعاطين هذه الحبوب بغرض زيادة الوزن مع العلم بأن لها آثار جانبية كثيرة جدا منها
زيادة الوزن -ارتفاع ضغط الدم
ارتفاع السكر في الدم –
ثؤثر على نشاط الغدة الكظرية –
زيادة مستوى الدهون في الدم مما يؤدي لتصلب الشرايين وزيادة فرص احتشاء عضلة القلب(الذبحة) والجلطات الدماغية – هشاشة العظام مما يؤدي للكسور – تقرحات المعدة والأمعاء – أمراض العيون مثل الجلوكوما وكذلك ثؤثر على أعصاب العين
تثبيط الجهاز المناعي مما يجعل الجسم عرضة للاصابة بمختلف الميكروبات – تؤثر على المزاج وتسبب الأرق – ثؤثر سلبا على الجلد مما تضعفه وايضا تضر بالاوعية الدموية الخاصة به كما تؤخر التئام الجروح -تضعف عضلات الجسم مما يؤثر على صعوبة الحركة مستقبلا
بالنسبة للحوامل يمكن أن تسبب تشوهات للجنين والاجنة
الفتيات يتعاطين هذه الحبوب لزيادة الوزن في حين ان السمنة في حد ذاتها تعتبر واحدة من الأمراض الخطيرة .
ودعا دكتور ياسر الى تكثيف التوعية الإعلامية بهذه الحبوب الخطرة مع التنبيه اعلاميا بآثارها الضارة على جسم الفتاه مع إلزام أصحاب الصيدليات بعدم صرف هذه الحبوب من الصيدليات إلا عبر وصفة طبية أما الذين يبيعونها في الأسواق فيجب التعامل معهم بحسم وعلى الجهات المختصة سن القوانين وفرض أقصى العقوبات عليهم
واضاف مكتب كبار الصيادلة بمستشفي سنار التعليمي دكتورة انتصار الحويج أن الحديث عن الديكساميثازون  كعقار. هو من فصيلة الكورتيزون الذي يستخدم كعلاج لكثير من الامراض – كامراض الربو والحساسية وكثير من الأمراض الجلدية !
واستخدام العقار يتطلب أخذه وسحبه من الجسم بطريقه معينه وهي التدريج في السحب من الجسم – فعادة نبدأ بي جرعه كبيره ثم نبدأ نقلل الجرعات يوميا حتى نصل إلى أقل جرعه  ثم  يوم بعد يوم
ثم كل 3 يوم  وهكذا
ومن آثاره الجانبيه  زيادة الشهيه…
ولأنه يؤدي إلى احتباس الماء تحت الجلدخاصه في منطقه الفخذين والاكتاف والرقبه والوجه
وكذلك يؤدي إلى تراكم الشحوم َ… فتلك الخاصيتين تعطي الاحساس بالسمنه والان ظهر في الأسواق  عقار الديكساميثازون بي مسميات كثيره على أساس أنها حبوب فاتحه للشهيه وتزيد الوزن وتلاحظ تهافت البنات عليها دون در أيه بمدى الخطوره من استعمالها وغالبا كمية الكورتيزون أكبر من الكمية الموصى بها طبيا
ومن هذه المسميات ؟ بليله وحلبه
ونسبه للمضار العظيمه لهذا العقار يسبب أمراض مثل السكري والضغظ و الفشل الكلوي والسرطانات
وناشدت دكتورة انتصار السلطات الصحية والرقابية بملاحقة من يتعاملون بها بولاية سنار وردعهم وتقديمهم للمحاكمات العاجلة وايقاع  العقوبات عليهم. مع القيام بالندوات الإرشادية والتوعية الصحية للتنبيه بخطورة هذه الحبوب
ونشر الملصقات لتوعية البنات من هذة الافه الخطيره والتي غالبا ما تؤذي ضحياها ، واردف وزير الصحة السابق بولاية سنار دكتور علم الهدي ابوكليب أن معظم الأدوية التي تؤخذ لزيادة الوزن أو مناطق محددة في الجسم مثل الأرداف أو الساقين أو الصدر أو حقن تفتيح البشرة تتكون من مادة الاسترويدات ونحوها وهي مادة لها أضرار كبيرة علي أعضاء الجسم وتوصف بجرعات محددة عبر طبيب مختص لعلاج بعض الأمراض لخطورتها وتحتاج متابعة عبر فحص وظائف الكلي ووظائف الكبد ويضطر الطبيب الى إنقاص الجرعة بشكل تدريجي حتى لا تحدث مضاعفات ؟
ظهرت في الآونة الأخيرة هذه الحبوب والتي كثير منها تدخل الى السودان بالتهريب ومعظمها غير مسجل كدواء معترف به لدى مجلس الأدوية والسموم مما يشكك في مكوناته ويعتبر التعامل به جريمة قانونية وأخلاقية ودينية
عدم الوعي المجتمعي بالدواء وخطورته أدى لانتشار الاستخدام إضافة إلى التطلع الى بياض اللون ونحوه مما يجب تفعيل دور الجمعيات ومنظمات العادات الضارة للعمل في المدارس والأحياء لنشر الوعي
غياب سلطة الدولة وانتشار الرشوة والمراقبة وحملات التفتيش وتنفيذ العقوبات على المتهمين ساعد في انتشار الاستخدام
إضافة إلى كثير من سيدات المجتمع الفني والإعلامي يستخدمن أدوية تفتيح البشرة الاسترويدية مما يحفز الفتيات الصغار للسير في نفس الطريق ويظهر أن الموضوع ليست به خطورة
كما كشفت الدكتورة الصيدلانية بمدينة سنار و التي شددت على عدم ذكر اسمها أن هناك أنواع كثيرة من حبوب زيادة الوزن تباع علنا بسوق سنار ويطلق عليها عدد من الإسماء تباع في البوتيكات تأتي مهربة بأسماء تجارية لفتح الشهية مثل حبوب الدعم السريع وحبوب اب نجمة و30 راكب والزنكي طار وغيرها فهي تحمل أسماء مضحكة وتستخدم بصورة عشوائية دون رقابة أو درجة عالية من الوعي وينصح صاحب البوتيك مستخدميها بأخذ جرعة كبيرة تبلغ 10 الى 5 حبات في اليوم حتى تستطيع الأكل بصورة كبيرة ثم يزداد الوزن فيأتي التأثير سلبا على الكلى والجلد والكبد وهشاشة العظام وترقيق الجلد كلها بسبب هذه الحبوب المهربة لزيادة الأرداف والثدي ووضع الوجه بصورة دائرية مشيرة إلى أن الوضع أصبح كارثي لعدم نشر ثقافة الوعي والتوعية مع المراقبة الشرطية لجهات الاختصاص لمنع دخول مثل هذه الحبوب من جنوب السودان وشرق السودان وتشاد ودول غرب إفريقيا مشيرة إلى أن تجارة الحبوب بسنار أصبحت مربحة لأصحاب البوتيك مثلها مثل تجارة المخدرات !

تحقيق فجاج حول السمنه

 

 

 

 

 

 

 

 

وكشفت المواطنة بمدينة سنار بت البدري عباس أن حبوب التسمين أصبحت تباع بسوق سنار على عينك يا تاجر من غير خوف وأصحاب البوتيك يعرضون لك صور الجسم الفاحشة بصورة المفصلة لتختار الانثى أي منطقة بجسمها تريد زيادة وزنها وان هذا الدكان يقع في وسط سوق سنار ولها أسماء متعدد مثل الجيران تفاجؤا وكديسة المدبخ النجمة والهجمة وحبوب تشاهد غدا و 30 راكب وهي مصطلحات تستخدم لتسهيل البيع عبر النوافذ ويتم استخدامها دائما من الفئات في عمر الثانوي للتقليد والثاثير من عمر 16 عام لتغيير جسمها حتي تشعر بأنها مرغوبة من الطرف الآخر
وأوضحت بت البدري عباس بأن هناك صيدليات في سنار تباع بها الخلطات لتفتيح الجسم وتغيير لون الجلد
ودعت بت البدري البنات الى الاهتمام بالرياضة والأكل والشرب المنتظم والتغذية والنوم المبكر إذا أرادت الفتاة زيادة وزنها بدلا من الحبوب السامة المدمرة لجسم الفتاة
وكشف صاحب بوتيك بسنار أن النساء يأتون إليه يطلبون منه انهم محتاجون لحبوب لزيادة الوزن لمدة عشرون يوما علي أساس أن العرس قد اقترب وان هذه البنت لابد أن يزداد وزنها حتى تظهر يوم ( الزفة ) بصورة انيقة
ووصف صاحب البوتيك الذي فضل عدم ذكر اسمه ان الحياة الزوجية تبدأ بالغش باستعمال الحبوب لزيادة الوزن والكريمات لتغيير بشرة اللون الأصلية لخديعة الزوج
ودعا صاحب البوتيك لمنع دخول هذه الحبوب الى تجار الجملة بامدرمان ومنها يتم توزيعها الى باقي الولايات مشيرا إلى ان السلطات تتهاون في مكافحة مثل هذه الأضرار التي تصيب صحة الإنسان .

وقالت دكتورة الصيدلة نمارق الطيب المكي أن دواء ديكساميثازون يحتوي على أحد أشكال مادة الكورتيزون،وتستخدم هذه المادة في حالات محددة ولفترات محددة. و لهذه المادة العديد من الاعراض الجانبية السيئة ، لذلك يعتبر من الخطير جداً استخدام هذا الدواء لأغراض غير علاجية مثل زيادة الوزن. فعلى الرغم من أن الديكساميثازون يسبب زيادة الوزن، إلا أن هذه الزيادة تكون على شكلين هما:
احتباس السوائل في الجسم، وتلك زيادة مؤقتة وغير دائمة.
توزيع الدهون بشكل غير طبيعي، فتكون متراكمة في الكتفين والرقبة والوجه والبطن، مع هزلان ونحافة غير جميلة في الأيدي والأرداف والأقدام.

تحقيق فجاج حول حبوب السمنه

 

 

 

 

 

 

 

 

يعاني المرضى الذين يتناولون الكورتيزون لفترات طويلة جداً من تغير توزيع الدهون في الجسم بشكل غير محبب، كما يوجد أعراض أخرى للدكسامثازون مثل:
صعوبة النوم (الأرق).
تورم في الكاحل والقدمين نتيجة احتباس السوائل.
حرقة في المعدة.
ضعف العضلات.
تأخر التئام الجروح.
زيادة مستويات السكر في الدم.
الصداع.دوخة.
تقلب المزاج
إعتام عدسة العين وترقق العظام (للاستخدام طويل المدى)
لذلك وعلى الرغم من أن زيادة الشهية أحد أعراضه الجانبية إلا أنه يعرض الشخص للعديد من الأعراض الجانبية الخطيرة ولا ينصح بتناوله لهذه الغرض.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

bengali girl xxx video Porn Videos Xxx Hd Porn Hd Xxx Indian Porn Xxx Porn